ارشاد نفسي - منوعات - ترفيه - كاريكاتير- قرارات - مسابقات - نتائج امتحانية

         روضة طيور الجنة

 

تصميم: علي مأمون حميدي  - wamid.yoo7.com

    لاسانا ديارا يقود ريال مدريد لإسقاط ديبورتيفو لاكورونا في الدوري الأسباني

    شاطر

    ibrahimhn
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    عدد الرسائل : 23
    العمر : 34
    البلد :
    تاريخ التسجيل : 26/07/2009

    لاسانا ديارا يقود ريال مدريد لإسقاط ديبورتيفو لاكورونا في الدوري الأسباني

    مُساهمة من طرف ibrahimhn في الأحد أغسطس 30, 2009 2:29 am

    أحرز لاعب خط الوسط الفرنسي لاسانا ديارا أول هدف له مع فريقه ريال مدريد ليقوده لانتزاع فوزا عصيبا من ضيفه ديبورتيفو لاكورونا 3/2 اليوم السبت في افتتاح مباريات الموسم الجديد من الدوري الأسباني لكرة القدم.

    وأنهى ديارا التعادل الذي فرض نفسه على أجواء اللقاء بهدف في الدقيقة 61 إثر تسديدة بقدمه اليمتى من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك الحارس دانيل ارانزيبيا.

    وكان من المفترض أن تكون مباراة اليوم هي بداية المسيرة الرسمية للبرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي كاكا ، ولكن المهاجم المخضرم راؤول جونزاليس وديارا انتزعا منهما الأضواء برغم تسجيل رونالدو هدفا من ضربة جزاء.

    ولم يقدم رونالدو ، أغلى لاعب في العالم ، المستوى المتوقع منه باستثناء ضربة الجزاء.

    وبدا كاكا واثقا في نفسه بصورة أكبر ونجح في صناعة الهدف الأول في الدقيقة 27 بتمريرة إلى الوافد الفرنسي الجديد كريم بنزيمة الذي سدد الكرة في القائم لترتد إلى راؤول الذي تابع الكرة بنجاح إلى داخل الشباك.

    وبغض النظر عن المبالغ الطائلة التي أنفقها النادي الملكي في التعاقد مع مهاجمين جدد ، ظل راؤول جونزاليس هو الخيار الأول بالفريق.

    وبعد أربع دقائق فقط تعادل ريكي لديبورتيفو من ضربة رأسية إثر ضربة حرة مباشرة نفذها جوكا.

    وفي الدقيقة 34 تعرض راؤول للدفع داخل منطقة الجزاء من ارانزيبيا ليحتسب الحكم ضربة جزاء لريال مدريد أحرز منها رونالدو الهدف الثاني.

    وفي ظل غياب بيبي للإيقاف وكريستوف ميتسلدر للإصابة بدا دفاع ريال مدريد متهورا ، وسجل المخضرم خوان كارلوس فاليرون الهدف الثاني لديبورتيفو إثر تمريرة من أندريس جواردادو ليتعادل الفريقان 2/2 .

    وأهدر فاليرون فرصة تسجيل هدف الحسم لفريقه قبل أن يتقمص ديارا شخصية البطل ويحرز هدف الفوز لريال مدريد.

    ومع اعتماد الفريق على ما لا يقل عن سبعة من الوافدين الجدد بدا ريال مدريد يستحق الفوز رغم معاناته في الدقائق الأخيرة من المباراة.

    وحضر البطل الأولمبي الجامايكي أوسين بولت المباراة وحظى بترحيب هائل من الجماهير في ملعب "استاديو برنابيو".

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 2:21 pm